ألبانيا تباشر بناء مركزين لاستقبال المهاجرين بعد اتفاق مع إيطاليا

0
2

باشرت ألبانيا بناء مركزين لاستقبال المهاجرين في القاعدة العسكرية السابقة في جادير شمال البلاد، على أن يؤويا المهاجرين الذين تمّ إنقاذهم في المياه الإقليمية الإيطالية ونُقلوا لاحقاً إلى ألبانيا، وكان البرلمان الألباني قد وافق في شباط/فبراير على إبرام اتفاق مثير للجدل حول الهجرة مع إيطاليا، يفسح المجال أمام بناء مركزي الاستقبال على أراضي دولة ليست عضواً في الاتحاد الأوروبي ولكنّها تأمل في الانضمام إليه، وفي جادير، تعمل آليات منذ الجمعة على حفر وتمهيد الأرض عند مدخل القاعدة العسكرية السابقة، حيث سيتمّ إيواء مهاجرين ينتظرون الرد على طلب اللجوء الخاص بهم، كذلك، سيتمّ افتتاح مركز للتحقّق من المهاجرين وتسجيلهم عند وصولهم إلى الأراضي الألبانية، في ميناء شينغجين (شمال)، بعد ذلك، يُنقل المهاجرون إلى جادير حيث سيتمّ إيواؤهم في مركزي الاستقبال.

ينص المشروع على إنشاء البنية التحتية اللازمة لضمان الوصول إلى مياه الشرب وغيرها من المرافق لإقامة المهاجرين، وسيتم في أحد مركزي الاستقبال إيواء المهاجرين الذين يحتمل أن يحصلوا على الحماية الدولية، وفي المركز الثاني سيتم إيواء من ستتم إعادتهم إلى بلدانهم الأم بعد رفض منحهم اللجوء، وسيستفيد المهاجرون من مساعدة قانونية يقدمها ممثلو المنظمات الدولية، بما في ذلك الاتحاد الأوروبي، وفقاً للتشريعات الإيطالية والألبانية والأوروبية، ومن المتوقع افتتاح هذين المركزين في 20 أيار/مايو 2024، على أنّ تديرهما إيطاليا. وسيكونان قادرين على استيعاب حوالى 3 آلاف مهاجر، ونددت لجنة الإنقاذ الدولية (IRC)، وهي منظمة غير حكومية، بالاتفاق “المجرد من الإنسانية”.

استنكرت منظمة العفو الدولية “اقتراحا غير عملي وضارا وغير قانوني”، لكنّ الاتحاد الأوروبي أبدى اهتمامه بالاتفاق، مؤكداً أنّ المركزين سيُداران بموجب القانون الإيطالي وليس القانون الألباني، ووصل حوالى 158 ألف مهاجر إلى إيطاليا في العام 2023، مقارنة بنحو 105 آلاف في العام 2022، بحسب وزارة الداخلية الإيطالية، وستتحمل إيطاليا تكاليف إنشاء وتشغيل المركزين، والتي تقدّر بما بين 650 و750 مليون يورو، وستكون السلطات الإيطالية مسؤولة عن الحفاظ على النظام في المركزين، فيما تتحمل الشرطة الألبانية مسؤولية هذا الأمر خارجهما وأثناء نقل المهاجرين من منطقة إلى أخرى.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا